وفدا الحكومة اليمنية و الحوثيين يتفقون على سحب القوات من الحديدة وانسحاب الحوثي من تعز

وفدا الحكومة اليمنية والحوثيين يتفقون على سحب القوات من الحديدة وانسحاب الحوثي من تعز

وفدا الحكومة اليمنية و الحوثيين يتفقون على سحب القوات من الحديدة وانسحاب الحوثي من تعز

توصلا وفدا الحكومة الشرعية والحوثيين لإتفاق برعاية الأمم المتحدة يقضي بإنسحاب الطرفين من مدينة الحديدة, وانسحاب الحوثيين من مدينة تعز.
وصافح الوزير خالد اليماني رئيس الحوثيين محمد عبدالسلام، وسط تصفيق حاد في ختام محادثات السلام التي عقدت في السويد بوساطة الأمم المتحدة، أمام الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والمبعوث الأممي مارتن غريفيث.

وأعلن غوتيريش توصل الأطراف اليمنية إلى اتفاق حول مدينة الحديدة، غربي البلاد، ومينائها الاستراتيجي، مؤكدا أن الاتفاق شمل نشر قوات محايدة وإقامة ممرات إنسانية.

وقال غوتيريش في مؤتمر صحفي بالجلسة الختامية لانتهاء مشاورات السلام اليمنية بالسويد، التي يرعاها المبعوث الأممي الى اليمن مارتن غريفيث، إن 'الأطراف اليمنية توصلت إلى تخفيف حدة التوتر في مدينة تعز، وإلى مواصلة التفاهمات في جولة المشاورات المقبلة، في يناير/كانون الثاني المقبل'.

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة: سنشهد انسحاب كل القوات من الحديدة باليمن، مشددا على أن الحديدة ستخضع لسيطرة قوات محلية.

CATEGORIES
Share This