آخر تحديث للموقع:
آخر تحديث للموقع:

الرئيسية | اقتصاد واعمال newsa | عمال حقل «توتال» في بحر الشمال يريدون العودة إلى النظام السابق!
عمال حقل "توتال" في بحر الشمال يريدون العودة إلى النظام السابق!
منصات نفط توتال
طباعة طباعة

عمال حقل «توتال» في بحر الشمال يريدون العودة إلى النظام السابق!

تقترض أكبر نقابة عمالية في بريطانيا عمال الحفر في ثلاث من منصات نفط توتال في بحر الشمال بسبب رفض الشركة خفض عدد أيام العمل غير المدفوعة, وفقا لما ذكرته «رويترز». وبعد انهيار أسعار النفط في عام 2014، وافق العمال على العمل لمدة 14 يومًا إضافية غير مدفوعة الأجر لمساعدة الشركة خلال فترة الانكماش، حسب قول …

تقترض أكبر نقابة عمالية في بريطانيا عمال الحفر في ثلاث من منصات نفط توتال في بحر الشمال بسبب رفض الشركة خفض عدد أيام العمل غير المدفوعة, وفقا لما ذكرته «رويترز».

وبعد انهيار أسعار النفط في عام 2014، وافق العمال على العمل لمدة 14 يومًا إضافية غير مدفوعة الأجر لمساعدة الشركة خلال فترة الانكماش، حسب قول وولي والاس، المسؤول الإقليمي في نقابة Unite the Union.

ولكن مع انتعاش أسعار النفط إلى حوالي 75 دولاراً للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ أكثر من ثلاث سنوات، يريد العمال العودة إلى النظام السابق، الذي رفضته توتال حتى الآن.

ستنتهي عملية الاقتراع في 28 يونيو وسيؤثر أي إجراء صناعي على إنتاج النفط من منصات Alwyn و Dunbar و Elgin-Franklin، والتي يغذي معظمها الخام الخام الرئيسي Forties.

ويساهم البعض أيضًا في مقياس برنت المرجعي.

وقال «والاس» إن العمل الصناعي يمكن أن يأخذ شكلين &8211; إنهاء العمل الإضافي أو سلسلة من الإضرابات على مدار 24 ساعة ، والتي قد تؤثر على الإنتاج. ويشمل العمال العاملين في غرفة التحكم وفني الإنتاج.

قد يؤثر اختلال الإنتاج على سوق النفط العالمية حيث أن سعر خام الأربعينات هو واحد من الخمس درجات المستخدمة في تحديد معيار برنت القياسي، والذي يستخدم بدوره في تسعير الجزء الأكبر من تجارة النفط في العالم.

ويأتي حوالي خُمس كل نفط بحر الشمال من مجرى نفط فورتيس الخام.

وقالت Unite في تصريح: «رفضت الشركة اقتراح Unite لخفض عدد أيام المخلب التي تم تنفيذها في الخارج &8230; لقد تم التخلي عن الأيام لعدم دفع أي مبالغ إضافية من أجل مساعدة Total E &038; P UK في ذروة الركود».

وبدلاً من ذلك، قال اتحاد بحر الشمال إن الشركة اقترحت نظامًا جديدًا لتحولات العمل لمدة ثلاثة أسابيع مقابل الأسبوعين التقليديين، وهو ما سيرفع عدد الأيام الإضافية إلى 21 يومًا.

وقال والاس في البيان «لا ينبغي أن يتوقع أحد أن يعمل يومًا واحدًا متتاليًا على مدار 12 ساعة، وأن يعمل 12 نوبة عمل ، وأن يتم دفعه إلى حدود ما هو آمن عقليًا وجسديًا».

وقالت «توتال» إنها تتشاور مع قوتها العاملة، وأن التغيير المقترح في «روتا» كان نتيجة لقيامها بشراء «ميرسك أويل» التي انتهت في مارس.

وقالت متحدثة باسم «توتال»: «بعد الاستحواذ على» ميرسك أويل «في الآونة الأخيرة، أصبح لدينا الآن عددًا من عمليات الروت المختلفة عبر مواقع العمل الخاصة بنا، ونود أن نقدم نظامًا موحدًا».

وقال يونايت إن الصناعة بدأت تتحول تدريجيا إلى تحولات أطول مما أثار احتمال حدوث مشكلات صحية.

وقال التقرير إن «الثلاثة على ثلاثة أنواع من نمط روتا تعمل الآن بنسبة 56 في المائة من القوى العاملة في الخارج ، مقارنة ب 17 في المائة فقط يعملون بنفس النمط في عام 2007».

عمال حقل "توتال" في بحر الشمال يريدون العودة إلى النظام السابق!
عمال حقل "توتال" في بحر الشمال يريدون العودة إلى النظام السابق!

اقتصاد واعمال newsa
-->
free log