...
كتب : رمزي عبدالواحد آخر تحديث:
دراسة: السكتة القلبية ناتجة عن الأضرار الفسيولوجية
دراسة: السكتة القلبية ناتجة عن الأضرار الفسيولوجية

دراسة: السكتة القلبية ناتجة عن الأضرار الفسيولوجية

اكدت دراسة حديثة ان في الحالات القصوى يمكن أن يموت الضحية من هذه من «متلازمة انكسار القلب» والتي يمكن أيضًا أن تنجم عن أحداث إيجابية مثل الفوز باليانصيب.

كشفت الدراسة أن الآلام العاطفية قد تتساوى في الأضرار الفسيولوجية مع السكتة القلبية.

و يعاني حوالي 3 آلاف بريطاني في السنة من «متلازمة انكسار القلب».

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، يمكن للاندفاع الهرموني المفاجئ الناجم عن الاضطراب العاطفي مثل وفاة أحد أفراد الأسرة، أو الطلاق، أو الخيانة، أو الرفض الرومانسي، أن يُلحق ضررًا بعضلة القلب.

وحتى الآن، كان من المعتقد أن القلب يمكن أن يتعافى تمامًا، لكنّ الأبحاث الأخيرة تشير إلى أن عضلات القلب تعاني فعلاً من الضرر.

قام فريق من جامعة «أبردين»، بتمويل من مؤسسة القلب البريطانية، بمتابعة 52 مريضًا مصابًا بمتلازمة تاكوتسوبو على مدى 4 أشهر، واستخدموا الموجات فوق الصوتية وأشعة الرنين المغناطيسي للقلب للنظر في كيفية عمل قلوب المرضى.

دراسة: السكتة القلبية ناتجة عن الأضرار الفسيولوجية, | اخبار العلوم والصحة newsa دراسة: السكتة القلبية ناتجة عن الأضرار الفسيولوجية.

...

عن رمزي عبدالواحد

رمزي عبد الواحد محمد عبدة: محرر صحفي تخرج من كلية الإعلام بجامعة تعز: يعمل محرراً صحفياً في صحيفة NewsA الاخبارية.