آخر تحديث للموقع: التخطي إلى المحتوى
الكاتب : آخر تحديث:

newsa-وكالات- قالت وزارة الخارجية الباكستانية اليوم, إن حركة طالبان الأفغانية أطلقت سراح خمسة باكستانيين وروسي خطفتهم بعد أن ارتطمت طائرتهم الهليكوبتر بالأرض في شرق أفغانستان وإنهم عادوا إلى باكستان.
وكانت طائرة النقل الروسية الصنع التابعة لحكومة إقليم البنجاب في طريقها من بيشاور في شمال غرب باكستان إلى أوزبكستان للصيانة في الرابع من غشت حين أصيبت بعطل فني وارتطمت بالأرض أثناء هبوطها في إقليم لوجار الذي تسيطر عليه طالبان في شرق أفغانستان.
وقالت الوزارة في بيان إن الإفراج عن طاقم الطائرة تم من خلال تسليمهم بين قبائل في المنطقة الحدودية وإن طائرة هليكوبتر نقلتهم من هناك إلى إسلام اباد.
وأضافت “أعيد طاقم طائرة حكومة البنجاب الهليكوبتر التي فقدت في أفغانستان والمكون من ستة أفراد ووصلوا إلى إسلام اباد اليوم.”
وتقر باكستان بأنها تتمتع بقدر من النفوذ مع طالبان الأفغانية لكنها تنفي اتهامات أفغانستان والولايات المتحدة بأنها تقدم دعما وتوفر مأوى لعناصر حركة طالبان الأفغانية وزعمائها. وأشارت التقارير الأولية بعد حادث الطائرة إلى أنها كانت تحمل سبعة أشخاص لكن نفيس زكريا المتحدث باسم وزارة الخارجية قال اليوم السبت إنه تبين أنها كانت تقل ستة فقط. وقال مسؤول بالوزارة طلب عدم ذكر اسمه إن أحد السبعة المدرجة أسماؤهم على قائمة المشاركين في الرحلة شعر بوعكة منعته من الطيران.
المصدر: medi1tv