آخر تحديث للموقع: التخطي إلى المحتوى
الكاتب : آخر تحديث:

تحولت سيارة إلى رماد إثر انفجار هاتف سامسونغ نوت 7 أثناء شحنه داخل السيارة بعد أيام قليلة من إعلان شركة سامسونغ سحب هذا النوع من الهواتف من الأسواق.
كان الأمريكي ناثان دورناتشر من ولاية فلوريدا الأمريكية يقوم بالتسوق مع عائلته قبيل حادث احتراق سيارته.
فلدى عودته من التسوق ترك ناثان هاتفه النقال الذي كان قد اشتراه قبل عدة أيام موصولاً بشاحن سيارته.
وعندما عاد ناثان لأخذ باقي الأغراض فوجئ ناثان بالنيران تلتهم سيارته بعد أن انفجر الهاتف داخلها بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية.
ويذكر بأن شركة سامسونغ قد أوقفت بيع هاتف سامسونغ نوت 7 بعد أسبوعين فقط من البدء بتوزيعه على الأسواق وذلك إثر حوادث انفجار بطاريات العديد من الأجهزة أثناء شحنها.
وقال رئيس شركة سامسونغ كوه دونغ جين بأن الزبائن الذين اشتروا أجهزة سامسونغ نوت 7 يمكنهم استبدالها بأجهزة أخرى جديدة.
وأضاف السيد كوه بأن خطئاً في تصنيع البطارية وراءالسبب في انفجارها واحتراقها، وأن شركة تصنيع البطاريات هي المسؤولة عن هذا الخطأ.
من الجدير بالذكر بأن حوادث انفجار بطاريات هواتف نوت 7 بلغت 35 حادثاً في جميع أنحاء العالم ما أدى إلى سحب الأجهزة من الأسواق في عشرة بلدان حتى الآن.

https://

المصدر: 24 الاماراتي