زعيما كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية يوافقان على اجراء محادثات مباشرة في أبريل

اتفقت كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية على اجراء محادثات مباشرة بين قادتهاظة في الوقت الذي أشارت فيه “بيونج يانج” إلى انها مستعدة للتخلي عن برنامجها النووي اذا كان امنها مضمونا.
وتمثل التطورات انفراجا دبلوماسيا في شبه الجزيرة التي كانت في يناير الماضي في حالة توتر شديد بسبب اختبار الشمال للصواريخ الباليستية والاسلحة النووية.
واعلن زعيم كوريا الشمالية “كيم جونغ اون” خلال زيارته في (سيول) – عاصمة كوريا الجنوبية – ان وفدا رفيع المستوى من سيول كان على استعداد للقاء رئيس كوريا الجنوبية “مون جاي” في نيسان / ابريل في المنطقة المنزوعة السلاح التي تفصل بين البلدين, وإذا عقد مثل هذا الاجتماع، فلن يكون سوى القمة الثالثة بين قادة الكوريين.
واضاف ان النظام كان مستعدا للتخلي عن برنامجه للاسلحة النووية اذا كان بوسعه ضمان بقاءه – وهو خروج مثير للدهشة عن الخطابات النموذجية التى تصف البرنامج النووى بانه “سيف عزيز للعدالة”.
جاءت تصريحات “كيم” خلال مأدبة فخمة لكبار مسئولى الامن من “سول” ليلة الاثنين في ما يعتقد انه الاجتماع الاول بين زعيم كوريا الشمالية ومسئولى كوريا الجنوبية.
وقد دلل “كيم” ضيوفه وهرع عن رغبته في “التقدم بقوة في العلاقات بين الشمال والجنوب وكتابة تاريخ جديد لإعادة التوحيد الوطني”.
وقال مسؤولون من الجنوب انه تعهد ايضا بوقف اى استفزازات فى الوقت الذى تجرى فيه المحادثات واعرب عن استعداده لتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة.
ولا تزال واشنطن، فضلا عن العديد من المراقبين المستقلين، متشككة بعمق من الوعد الذي اكتسبته كوريا الشمالية حديثا للدبلوماسية، ورأيتها كوسيلة لكي يشتري النظام نفسه الوقت بينما يطور أسلحة الدمار الشامل.
وبدأت الأمة المنعزلة تضغط تحت عقوبات دولية شاملة، في حين يتوقع العديد من المحللين أن يعوقوا اقتصاد البلاد هذا العام.
ويترأس هذه العقوبات الرئيس الامريكى دونالد ترامب الذى يأمل فى ان تقنع العقوبات الاقتصادية والعزلة الدولية بيونجيانج بالتخلى عن اسلحتها النووية وتطوير القذائف التسيارية.

زعيما كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية يوافقان على اجراء محادثات مباشرة في أبريلزعيما كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية يوافقان على اجراء محادثات مباشرة في أبريلby

https://www.newsa.co/

عدنان جمال جميل غالب السكري ؛ كاتب ومحرر صحفي يعمل في صحيفة NewsA الأخبارية , تخرج من كلية الإعلام جامعة الخرطوم.