احبطت أجهزة الاستخبارات الفرنسية هجوم إرهابي خطط له منذ وقت طويل داخل العاصمة باريس, حسب تصريحات وزير الداخلية برنار كازنوف.
ولم يكشف برنار كازنوف عن اي تفاصيل عن هدف الهجوم الذي كان يجري التخطيط له, لكن مصدرا قريبا من التحقيق قال لرويترز إن ستراسبورغ لم تكن مُستهدفة.
وجرت المداهمات في إطار تحقيق فتحته نيابة مكافحة الإرهاب منذ “أكثر من ثمانية أشهر” كما قال الوزير.
وحسب مصادر أمنية فإن أجهزة الاستخبارات ما كانت تعرف ستة منهم، فيما “أبلغ بلد شريك عن مغربي تم اعتقاله”.