آخر تحديث:
بالفيديو.. العثور على 17 كيلو ذهب وقطع برونزية داخل قبر طفلة بالمملكة
رابط مختصر للمقال: http://newsa.co/zngGU

قال مسؤول الآثار والمتاحف السابق في المنطقة الشرقية عبدالحميد الحشاش إن قرية ثاج التي تبعد 80 كلم غرب الجبيل، تعد من أهم المواقع التاريخية بالمملكة، مبيناً أنها تحتوي على الكثير من الآثار والكنوز التاريخية التي لا تقدر بثمن.
وأبان أنه خلال بناء أحد المنازل بالقرية تم اكتشاف كنز أثري مهم عبارة عن مدفن به رفات طفلة في العاشرة من العمر يعتقد أنها أميرة من عائلة ملكية في حضارة ثاج، لافتاً وفقاً لموقع «العربية نت» إلى أنه تم العثور على الرفات موضوعة على سرير بقوائم برونزية تحمل أشكال آدمية ونثرت قطع ذهبية تزن نحو 17 كيلو جراماً حول الطفلة، إلى جانب عديد من القطع البرونزية والفخارية وقطع الزينة من الذهب المطعم بالأحجار الكريمة، وقناع للوجه من الذهب.
وأوضح أن الدراسات الأولية تؤكد أن الموقع يعود تاريخه لـ500 عام قبل الميلاد، وأن هناك حضارة كبيرة في المكان وقرية متكاملة، وأنه في حال تم الكشف عنها ستكون موقعاً تاريخياً لا يقل عن المواقع التاريخية المهمة بالعالم.
ومن جهته، رجح الباحث ومقدم برنامج «على خطى العرب» الدكتور عيد اليحيى أن تكون «ثاج» هي مملكة «الجرهاء» المفقودة، مبيناً أن حضارة الجرهاء وصفها بعض المؤرخين بأنها كانت تعيش حالة من الرخاء، مشيراً إلى أن ثاج تقع ضمن طرق البخور والتقائها بطرق الحرير البحرية وهو ما يفسر حالة الثراء لهذا الموقع.
وفي تقرير نشرته “العربية جوت نت”، قال إن عمر الفتاة بالمقبرة لا يتجاوز العاشرة وضعت على سرير بقوائم برونزية شكلت بأشكال آدمية ونثرت قطع ذهبية حول رفات الطفلة.

https://

رابط مختصر للمقال: http://newsa.co/zngGU

اسامة الرزاقي

اسامة الرزاقي ,, كاتب ومحرر صحفي يعمل في ادارة صحيفة NewsA الاخبارية, تخرج من كلية الإعلام بجامعة العلوم والتكنولجيا في صنعاء.